أودايبا، مدينة من المستقبل

استكشف أودايبا بالقارب، أو بالقطار أو ببساطة بالمشي

بواسطة ، 2

إذا كنت ترغب في الهروب من مدينة طوكيو المزدحمة ورؤية شيء مختلف تماماً، سيكون قراراً جيداً زيارة أودايبا. هي منطقة الواجهة البحرية التي تم إعادة بنائها حديثاً والتي تتمتع بشعبية كبيرة، والمبنية على جزيرة اصطناعية.

للوصول إلى أودايبا ستحتاج إلى ركوب قارب أو قطار اوتوماتيكي خاص. تأكد من الجلوس في مقدمة القطار. ليس هناك سائق ويمكنك ان ترى خليج طوكيو كله من النافذة الأمامية. يمكنك ركوبه في محطة شينباشي و تكلف التذكرة إلى محطة دايبا 320 يناً. ركوب القوارب أكثر تكلفة. تكلف العبّارة التي تربط بين أساكوسا وأودايبا 1560 يناً. هناك 2- 4 زوارق في اليوم الواحد. يمكنك أيضاً أن تأخذ رحلة بحرية حول أودايبا على متن ياكاتابوني- وهي سفن صغيرة مع مطاعم تقليدية. وغالباً ما يشار إليها في اليابانية باسم "قوارب المتعة". لقد كانت موجودة منذ فترة إيدو (1603-1868). وفي الوقت الحاضر تستخدم بشكل أساسي لتناول الطعام والحفلات. واعتماداً على الموسم تقوم أيضاً بأخذ ضيوفها لرؤية أزهار الكرز أو الألعاب النارية. فكرة أخرى جيدة هي  المشي على جسر قوس القزح. المنظر من هناك مذهل للغاية.

يمكنك قضاء يوم جميل من الإسترخاء في اكتشاف أودايبا. هي بقعة تسوق ذات شعبية بين السياح والسكان المحليين. ولكن أفضل شيء في أودايبا هو مشهد الخليج والمياه المحيطة بها. هناك شاطئ صغير مع ملعب للكرة الطائرة. في عطلة نهاية الأسبوع يمكنك أن ترى الكثير من الأشخاص مع عائلاتهم، وهم جالسون فوق العشب، في نزهة بينما يتأملون جسر قوس القزح وناطحات السحاب الخارجة من الماء. هذا واحد من أفضل الأماكن لمشاهدة غروب الشمس. هناك مسار يمتد بجانب الواجهة البحرية، إلى ما تحت الجسر، وينتهي في جزيرة صغيرة غير مأهولة. هو طريق رائع للركض أو السير لمسافات طويلة. تنفس الهواء المحيط واسترخي بينما تمشي في البوليفارد الفسيحة، والتي شيدت على ارتقاع عدة مستويات فوق سطح الأرض. للتذوق المحلي المنعش، جرّب الثلج المجروش مع العصير الحلو،والذي بباع هنا في كل زاوية.

بطريقة ما تعطي أودايبا شعوراً مختلفاً عن الأماكن الأخرى في طوكيو. تبدو وكأنها مدينة من المستقبل مبنية على الماء. هي بالتأكيد تستحق الزيارة!

Was this article helpful?

إبلاغ عن اخطاء

0
0
Jihad Mahmoud

Jihad Mahmoud @Jihad Mahmoud

السلام عليكم اسمي جهاد محمود، وأنا طالبة دكتوارة في جامعة أوساكا، اليابان. أعيش هنا منذ أكثر من سنة، وكل يوم في اليابان عبارة عن تجربة جميلة تضيف إليّ الكثير وتؤثر في صقل أسلوب حياتي. ستكون أغلب كتاباتي عن تجربتي الشخصية، وقد تكون في بعض الأحيان عن تجربة أشخاص أعرفهم. أتمنى أن تكون لكتاباتي ذلك الأثر الطيب في نفوس القراء. لأي استفسارات يمكنكم التواصل معي عبر الإيميل أو عبر وسائل التواصل الإجتماعي. تحياتي.

Original by Kat Szumna

شارك في المناقشة